أسباب حساسية الأسنان وطرق علاجها

  1. Homepage
  2. البشرة والجمال
  3. أسباب حساسية الأسنان وطرق علاجها
أسباب حساسية الأسنان وطرق علاجها

أسباب حساسية الأسنان وطرق علاجها


أسباب حساسية الأسنان وطرق علاجها





حساسية الأسنان :- الأسنان مهمة جداً بالنسبة للإنسان فقد ولد بها ،  و تكونت بداخل الفم ، و يعتمد عليها الفرد في تقطيع ، و طحن الطعام حتى تستطيع المعدة امتصاص الأكل ، و توزيعه لبقية الجسم ، و حساسية الأسنان تعرف بأنها حالة الألم الشديد التي يشعر بها الإنسان حين شرب المشروبات الساخنة أو الباردة ، و أيضاً حين تناول بعض الطعام الذي يحتوي على سكريات أو أطعنة حامضة ، و تعبر الأسنان من أصلب أنواع الأنسجة الموجودة بجسم الأسنان ، و يجب المحافظة عليها ، و يبلغ عدد الأسنان للشخص البالغ 32 سناً ، موزعة على فكي الفم السفلي ، و الأعلى ، و تتكون من ثمانية قواطع ، و أربعة أنياب ، و ثمانية من الضواحك ، و ثمانية من الطواحين ، و أربعة من ضروس العقل.

التهاب وحساسية اللثة :-  من أهم أسباب حساسية الأسنان هو التهاب اللثة ، و هي عبارة عن حدوث التهاب في الأنسجة المحيطة بالأسنان ، و من أسباب التهاب اللثة وجود البلاك ، و هو يتكون من تراكم بقايا الأكل ، و البكتريا بالأسنان ، و التي تسبب في فقد الأسنان مع مرور الزمن ، و مع التقدم في العمر ، و يتحول لون اللثة إلي اللون الأحمر عند التهابها ، و من أهم علامات حساسية الأسنان ، و التهاب اللثة وجود رائحة كريهة بالفم غير مستحبة ، و وجود صديد باللثة.

 أبرز ، و أهم العوامل ، و الأسباب التي تؤدي إلي حساسية الأسنان المفرطة :- تعتبر حساسية الأسنان المفرطة من أكثر مشاكل الأسنان شيوعاً ، و انتشاراً بين الكثيرين ، و من الممكن أن تتطور تلك المشكلة لتؤدي فيما بعد إلى حدوث مشاكل في اللثة ، و تآكل في مينا الأسنان ، ، و غالباً ما  تحدث مشاكل الأسنان عند الأشخاص اللذين تتراوح أعمارهم ما بين عشرون ،  و خمسون عاماً.


أسباب حساسية الأسنان وطرق علاجها




و في الغالب تحدث حساسية الأسنان عادةً بظهور انكشاف بالجزء الداخلي الأكثر ليناً من الأسنان ، و المعروف طبياً باسم علاج الأسنان ، و بمجرد انكشاف علاج الأسنان ، و تأثره بالعوامل الخارجية مثل المشروبات الباردة ، و التي تعمل على تحفيز الأعصاب الموجودة بالأسنان مما تسبب في حدوث ألم شديد ، و المعروف بألم حساسية الأسنان.

أسباب حساسية الأسنان وطرق علاجها



كيف نتعامل مع حساسية الأسنان :- يحتاج مصاب حساسية الأسنان إلى نوع خاص من التعامل  مع أسنانه ، كما ينبغي التعامل بحذر مع الأسنان المصابة بالحساسية من أجل تفادي تفاقم الإصابة بأعراض أمراض الأسنان الأكثر خطراً لذلك يجب على مريض حساسية الإنسان الانتظام بتنظيف أسنانه يومياً والبعد عن الأشياء التي تتسبب له في حدوث الألم :-
1- استخدام المعجون الخاص بالأسنان وغسول الفم مواد التبيض بكثرة دون استشارة طبب الأسنان المختص.
2- عدم تنظف الأسنان بالفرشاة بطريقة صحيحة وأمنه ، و استخدام فرشاة ذات شعيرات خشنة ، و بطريقة عنيفة تؤذي اللثة.
3- الجزء ، و الضغط علي الأسنان كثيراً ، و خاصاً أثناء الليل ، و النوم .
4- وجود تسوس شديد بالأسنان ، و تناول الأطعمة ، و المأكولات ذات المواد الحامضة ، و التي تؤدي لحساسية الأسنان.

أسباب حساسية الأسنان وطرق علاجها



طرق علاج حساسية الأسنان :- للحفاظ علي أسناننا نظيفة ، و عدم تعرضها للحساسية يتوجب القيام بإتباع عدة خطوات ، و من أهمها :-
1- المتابعة الدورية ، و المنتظمة لطبيب الأسنان ، و استشارته في حالة وجود أو ظهور أي ألم أو وجود أي شيء جديد يظهر لتحديد العلاج المناسب في حينه ، و قد يضطر الطبيب أحياناً إلى إزالة عصب السن التي أصبحت السبب الرئيسي لحساسية الأسنان.

2- يجب استخدام معجون أسنان جيد مع مراعاة أن يحتوي علي الفلورايد وأيضاً التقليل بالقدر المستطاع من تناول واستهلاك الأطعمة الحمضية لتفادي حساسية الأسنان والمحافظة عليها.

3- غسل الأسنان ، و تنظيفها يومياً بمعجون مضاد للحساسية.
4- التقليل من تناول الأطعمة ، و المشروبات الباردة ، و المثلجة لأنها السبب الرئيسي في إصابة الأسنان ، و اللثة بالحساسية.
5- شرب الماء بشكل دوري لأنه يعمل علي تنشيط الدورة الدموية ، و يعمل على إزالة الرواسب السريعة المتراكمة بين الأسنان.

Author Avatar

About Author

Add Comments