أضرار نقص فيتامين د للحامل

  1. Homepage
  2. الأمومة والطفولة
  3. أضرار نقص فيتامين د للحامل
أضرار نقص فيتامين د للحامل

أضرار نقص فيتامين د للحامل

نقدم لسيادتكم اليوم هذه المقالة الذي تتحدث عن الأمومة والطفولة تحت عنوان أضرار نقص فيتامين د للحامل، آملين أن ينال إعجاب الجميع، ونتمنى أن نكون قد وفقنا في كتابة وتجميع المقالة شاملة لكل المعلومات الخاصة بهذا الموضوع وأن نكون عند حسن ظنكم

ما هو فيتامين د؟


فيتامين د (Vitamin D) هو أحد الفيتامينات الذائبة في الدهون ويسمى أيضا بفيتامين الشمس لأن الجسم يقوم بتصنيعه عند تعرض الجلد لأشعة الشمس. له وظائف عدة في الجسم منها: صحة العظام و منع الهشاشة لأنه يساعد في امتصاص الكالسيوم وله دور في تقوية جهاز المناعة والوقاية من بعض أنواع السرطانات والأمراض المزمنة.

- وفقا لدراسة نشرت على الانترنت في مجلة (JAMA Neurology) قد يكون الأطفال أكثر عرضة لتطوير مرض التصلب المتعدد في وقت لاحق في الحياة إذا كانت أمهم تعاني من نقص فيتامين (د) في المراحل المبكرة من الحمل.

ما هو مرض التصلب المتعدد؟


التصلب المتعدد هو خلل مزمن يصيب الجهاز العصبي حيث تهاجم الخلايا المناعية في جسم الانسان المادة الميلينية التي تغلف الاعصاب مما يؤدي الى تلفها.

- بحث فريق الدراسة في الصلة بين انخفاض مستويات فيتامين (د) في مرحلة مبكرة من الحمل وحدوث مرض التصلب العصبي المتعدد في الأطفال وذلك عن طريق تحديد 193 من الأشخاص الذين يعانون من مرض التصلب المتعدد، 163 منهم من الإناث وتم جمع عينات الدم من الأمهات لقياس مستويات فيتامين (د) و 70٪ من هذه العينات تم أخذها خلال الأشهر الثلاثة الأولى. 

- أشارت النتائج إلى ارتفاع خطر الإصابة بمرض التصلب العصبي المتعدد بين الأطفال الذين الأمهات الذين كانت أمهاتهم يعانين من نقص فيتامين د بنسبة 90% مقارنة مع أولئك الذين كان مستوى فيتامين د عند أمهاتهم طبيعياً خلال فترة الحمل.