النظام الغذائي التي يجب ان تتبعه المرأة قبل الحمل

  1. Homepage
  2. التغذية العلاجية
  3. النظام الغذائي التي يجب ان تتبعه المرأة قبل الحمل
النظام الغذائي التي يجب ان تتبعه المرأة قبل الحمل

النظام الغذائي التي يجب ان تتبعه المرأة قبل الحمل

في هذا المقال سوف نتعرف على النظام الغذائي التي يجب ان تتبعه المرأة قبل الحمل ومعلومات أخرى عنها، فتابع المقال للتعرف عليها

عند حدوث الحمل من الطبيعي أن يظهر على الأم تأثير العادات والأنظمة الغذائية التي اتبعتها سابقاً على مدى حياتها للحفاظ على صحتها ولياقتها البدنية التي تتمتع بها حالياً ليكون أثرها إيجابياً على صحتها وصحة جنينها أثناء الحمل.

لذلك يتزايد يوماً بعد يوم الاهتمام بالتغذية قبل الحمل لما في ذلك من آثار إيجابية؛ إذ أن أسلوب الحياة والتغذية السليمة أمران هامّان يلعبان دوراً أساسياً في تعزيز الخصوبة وحدوث الحمل وأثناء الولادة أيضاً. ومن هنا ننصحك سيدتي بالتركيز على تحسين صحتك وغذاؤك قبل التفكير بالحمل لضمان سلامتك وسلامة جنينك.

فيما يلي مجموعة نصائح نقدمها لك كي تحظي بجسم سليم وصحة جيدة قبل وأثناء الحمل، من شأنها أن تنعكس إيجاباً على صحتك وصحة جنينك ونموّه:

التركيز على تناول الكثير من الخضروات الورقية



  • كوّنها مصدر كبير للحصول على حمض الفوليك

  • يساعد حمض الفوليك بدوره على منع حدوث عيوب في الأنبوب العصبي خلال المراحل الأولى من نمو الجنين أثناء الحمل


التركيز على تناول أطعمة تحتوي على جميع العناصر الغذائية الضرورية



  • يمكن تناول المكملات الغذائية كمورد إضافي لسد الحاجة اللازمة من الفيتامينات أو المعادن

  • تناول الأطعمة الصحية والمغذية هو الأولوية الأولى ومن بعدها تأتي المكملات الغذائية

  • ما تتناولينه من طعام لحدوث الحمل لا يقل أهمية عمّا ستأكلينه أثناء فترة الحمل

  • لا بديل عن الغذاء الصحي الذي له دور أساسي في بناء صحتك بشكل عام


تناول نظام غذائي متوازن



  • هذا يحافظ على انخفاض مؤشر نسبة السكر في الدم

  • يجب تناول الأطعمة التي لا تساعد على رفع نسبة السكر في الدم مثل: الكربوهيدرات، الدهون والبروتين

  • النسب الصحية منها على تكون على النحو التالي: 40٪ من الكربوهيدرات، ٣٠٪ من الدهون و٣٠٪ من البروتين


ألوان الأغذية المناسبة



  • يجب التنويع الغذائي وتلوين الأطعمة بين الأحمر، البرتقالي، الأصفر، الأخضر، الأزرق، الأرجواني والأبيض

  • هذا يضمن تناول المواد المغذية السليمة ولو ليوم واحد على الأقل

  • بمعنى آخر، تناول أنواع مختلفة من مصادر الفيتامينات والمعادن للحصول على التغذية الكافية لك ولجنينك


تناول الأطعمة الغنية بالمواد المضادة للأكسدة



  • هذا مهم لزيادة القوة الدفاعية في الجسم ومساعدته في محاربة أي ضرر داخلي أو خارجي

  • ينصح بتناول الأطعمة الغنية بالفيتامينات التالية: "A, E, C"

  • يجب تناول الأطعمة التي تحتوي على السيلينيوم والنحاس والمنغنيزيوم


زيادة تناول البروبيوتك


يكون ذلك بتناول لبن الزبادي والكافيار وغيرها من منتجات الألبان والخضار المخمّرة

تجنّب تناول الأطعمة التي تسبب الالتهابات والحساسية


مثل القمح، الجلوتين، الذرة، فول الصويا، الكربوهيدرات المكرّرة والسكريات المصنّعة

اللجوء إلى المكملات الغذائية



  • في حال عدم اكتفاء جسمك من الأطعمة التي تتناوليها لتلبية احتياجاته من كافة العناصر الغذائية والمعادن الضرورية

  • تذكري أن هذه المكملات لا تحل محل الأغذية الطبيعية الطازجة


ممارسة أيّ نشاط بدني خاصة قبل الولادة


النساء اللواتي تمارسن الرياضة قبل الحمل يتمتعن بصحة أفضل من اللواتي لا يمارسنها.