انفلونزا الطيور السلالة ” أ ” فيروس شديد العدوى

  1. Homepage
  2. الاورام الخبيثة والحميدة
  3. انفلونزا الطيور السلالة ” أ ” فيروس شديد العدوى
انفلونزا الطيور السلالة ” أ ” فيروس شديد العدوى

انفلونزا الطيور السلالة ” أ ” فيروس شديد العدوى


انفلونزا الطيور السلالة ” أ ” فيروس شديد العدوى


جميعنا نعرف أنفلونزا الطيور ، ذلك المرض الفتاك الذي قضى على حياة الكثيرين ، و لكن قليلا منا يعرف أن هذا المرض له العديد من السلالات المعروفة ، و أن ليس كل السلالات المنتشرة حاليا لها نفس العلاج .

أنواع فيروسات أنفلونزا الطيور
تنقسم سلالات أنفلونزا الطيور إلى أربعة أنواع مختلفة ، و قد تم التمييز بين هذه العملات بعدة أسماء مختلفة ، و هي أ ، ب ، ج ، د ، و ذلك تبعا لنوع الإصابة و نوع الطير المتسبب فيها .


أنفلونزا الطيور فيروس أ
– و يتسم هذا النوع من الفيروسات باحتوائه على نسب مرتفعة من البروتينات ، و قد لوحظ أن أغلب الكائنات التي تساعد على نقل هذا النوع من الفيروس هي الخفافيش ، هذا إلى جانب أن هذا الفيروس قادر على الإنتقال بيد عدد من من الكائنات المختلفة و منها الخيول و الكلاب .


انفلونزا الطيور السلالة ” أ ” فيروس شديد العدوى



– هذا إلى جانب أن منظمة الصحة العالمية تحدثت عن هذه السلالة من الفيروس و تركيبتها الجينية ، و قيل أنها تنتشر بشكل واضح في قارة اسيا ، و كذلك عدد من الأماكن في أمريكا الشمالية ، و يذكر أن العلماء قد ميزوها باسم H7N1 .

العدوى من أنفلونزا الطيور
يذكر أن الدراسات التي قامت حول هذه الأنواع من الفيروسات أثبتت أنها من الأمراض شديدة الخطورة على الطيور و الإنسان ، حيث أنها كانت سببا في نفوق عدد كبير من الطيور ، كما أنها تؤدي أيضا إلى ارتفاع معدلات وفاة البشر ، و ذلك في فترة لا تتعدى 48 ساعة .


فيروس أنفلونزا أ H5
و هذه السلالة تضم تسعة أنواع فرعية و هي (H5N1 , H5N2 , H5N3 , H5N4 , H5N5 , H5N6 , H5N7 , H5N8 , H5N9 ) ، و هي الأكثر انتشارا في اسيا و الشرق الأوسط ، حيث أنها أصابت الطيور البرية و الدواجن و الطيور المهاجرة و كذلك أصابت البشر ، و قد أصيب الناجون منها بالالتهاب الرئوي الحاد ، هذا فضلا عن أن عدد الوفيات نتيجة الإصابة بها وصل إلى حوالي 50% من إجمالي عدد المصابين .


فيروس أنفلونزا أ H7
و ينقسم هذا النوع من السلالات إلى تسعة أنواع فرعية و هي (H7N1 ، H7N2، H7N3 ، H7N4 ، H7N5 ، H7N6 ، H7N7 ، H7N8 و H7N9). ، و هو الأكثر انتشارا في كافة أنحاء العالم ، و ذلك عن طريق الطيور البرية و الدواجن ، و كانت أول إصابة بهذه السلالة في عام 2013 في الصين ، و على الرغم من إنتشارها في العديد من مناطق العالم ، إلا أن إصابتها البشرية نادرة للغاية ، و تبدو أعراضها على شكل التهابات حادة في الجهاز التنفسي تصل إلى حد الوفاة ، كما أن الأعراض تشمل التهاب الملتحمة ، و كذلك بعض الأعراض في الجهاز التنفسي العلوي .

انفلونزا الطيور السلالة ” أ ” فيروس شديد العدوى


فيروس أنفلونزا أ H9
و هذا الفيروس يضم تسعة أنواع فرعية معروفة و هي ( H9N1 ، H9N2 ، H9N3 ، H9N4 ، H9N5 ، H9N6 ، H9N7 ، H9N8 ، H9N9 ) ، و ينتشر هذا الفيروس في اسيا و أوروبا و أفريقيا و الشرق الأوسط ، و ذلك من خلال الطيور البرية و الدواجن و أسراب الطيور المهاجرة ، و لكن حالات العدوى البشرية منه نادرة للغاية ، و تظهر على شكل التهابات معتدلة في الجهاز التنفسي العلوي ، أما عن حالات الوفاة الخاصة بهذا النوع فلم يتم تسجيل سوى حالة واحدة في العالم كله .



 

Author Avatar

About Author

Add Comments