علاج الحصى في الكلى

  1. Homepage
  2. الصحة العامة
  3. علاج الحصى في الكلى
علاج الحصى في الكلى

علاج الحصى في الكلى

تعتبر الحصى الصغيرة التي لا تتسبب في ظهور أعراض شديدة على المريض، غالبا لا تتطلب أي تدخل جراحي



حصوات الكلى


الحصوات في الكلى عبارة عن حصى صلبة تتواجد في إحدى الكليتين أو كلتيْهما، وتنتج هذه الحصوات من خلال قيام الكلية بعمل الوظيفة التي خلقت من أجلها، وهي القيام بتنظيف وتخليص الجسم من الجراثيم والسموم الموجود فيه، وتؤدي هذه العملية إلى تكون وترسب هذه السموم في منطقة الكلى وخاصة الأملاح، ويختلف حجم هذه الحصوات من شخص إلى آخر فمنها الصغيرة ومنها الكبيرة، وكلا الجنسين معرض للإصابة بحصوات الكلى، إلا أن الرجال هم أكثر من يصابون بها مقارنة بإصابات النساء، وإهمال حصوات الكلى وعدم الاكتراث في حلها وعلاجها، يؤدي إلى حدوث مشكلات أصعب؛ كالإصابة بالفشل الكلوي.




أعراض حصوات الكلى'


عندما يتعرض الإنسان للإصابة بحصوات الكلى لا تظهر عليه الأعراض بشكل مباشر، وإنما تظهر بعد مدة طويلة من الإصابة بها، لذلك يطلق على حصوات الكلى بالحصوات الصامتة، بالرغم من عدم وجود أعراض تفصيلية ودقيقة لحصوات الكلى، إلا أنه هناك بعض الأعراض التي تُعتبَرُ مؤشراً لتراكم الحصى في الكليتين وهي:




  • تبقى الكلى في حالة من الاستقرار والهدوء طالما لم تتحرك الحصوات، أما في حالات تحركها من مكانها متجهة إلى المثانة، تسبب بحدوث أوجاع مؤلمة وشديدة، وفي غالبية الأحيان تحدث بشكل مفاجئ وسريع دون وجود سابق إنذار.

  • يلاحظ الشخص المصاب بنزول دم أحمر في أثناء عملية التبول.

  • في كثير من الحالات التي يصاب بها الشخص بحالة من الغثيان والتقيؤ.

  • الشعور بآلام حادة في المنطقة السفليّة من الظهر أو في أحد الجوانب.

  • في كثير من الأحيان تنتقل الأوجاع إلى مناطق أخرى في الجسم كالبطن والفخذين، وتكون هذه الأوجاع غير مستقرة ومنتظمة، فهي تحدث على شكل نوبات مفاجئة.


أسباب حصوات الكلى


هناك مجموعة من الأسباب التي تؤدي إلى حدوث حصوات الكلى عند الإنسان وهي:




  • تعرض الإنسان لزيادة كبيرة في وزنه.

  • الإصابة بمرض النقرص يكون له دور في تكون حصوات الكلى.

  • تناول كميات كبيرة من المشروبات التي تحتوي على الغازات، وتناول كميات كبيرة من الأغذية التي تحتوي على نسب عالية من الأملاح والبروتينات.

  • للعوامل الوراثية دور في الإصابة بحصوات الكلى.

  • هناك أنواع معينة من الأدوية والعقاقير التي تؤدي إلى تكون حصوات الكلى؛ ومنها السلفونامايد والاندينافير.


علاج حصوات الكلى


عند الإصابة بحصوات الكلى، يجب القيام بكافة التدابير والطرق للتخلص منها، ومن أكثر الطرق فاعلية، هي تناول كميات كبيرة وبشكل مستمر من السوائل وخاصة المياه، لما لها من فوائد عظيمة للجسم بشكل عام، وللتخلص من الحصوات ونزولها في البول بشكل خاص، وتجنب تناول الأطعمة التي تحتوي على نسب عالية من الأملاح والبروتينات، والمواظبة على تناول الأطعمة الصحية، وأخذ بعض أنواع الأدوية والعقاقير التي تساعد في التخلص من حصوات الكلى.