كيفية العزل لمنع الحمل

  1. Homepage
  2. الأمومة والطفولة
  3. كيفية العزل لمنع الحمل
كيفية العزل لمنع الحمل

كيفية العزل لمنع الحمل

سوف نعرض لكم في هذا المقال معلومات عن عنق الرحم وآلية الحمل في الجهاز التناسلي الأنثوي



طريقة العزل لمنع الحمل


طريقة العزل أو السحب لمنع الحمل تتمثّل بسحب العضو الذكريّ بعيدًا عن الأعضاء الجنسية بالكامل قبل القذف، وذلك لمنع وصول الحيوانات المنوية إلى المهبل، حيث أن وصول الحيوانات المنوية داخل الرحم والمهبل ولو بعدد قليل جدًا يزيد من فرص الحمل والإنجاب، ويشترط في هذه الطريقة عدّة أمور لضمان نجاحها، تتمثّل في:




  • التحكم الذاتيّ لدى الرجل في سحب العضو الذكري في الوقت المناسب.

  • ضمان عدم احتواء إفرازات الرجل التي تسبق قذف المني على بعض الحيوانات المنوية، وذلك من خلال إجراء بعض الفحوصات المخبريّة على هذه الإفرازات.

  • يجب أن يكون الزوجان على دراية كافية بأن هذه الطريقة رغم سهولتها لكنها لا تضمن نتيجة أكيدة، حيث سُجِّل طبيًّا أن 28 أنثى من بين كل 100 أنثى عُرضة للحمل حتّى لو تمّ استخدام طريقة العزل لمنع الحمل بشكل صحيح.

  • توفّر الثقافة الصحيّة والجنسية لدى الطرفين فيما يتعلّق بطبيعة العلاقات الجنسية السليمة والعلم التام بأن طريقة العزل لمنع الحمل لا تؤثّر على مستويات النشوة وحميميّة العلاقة بين الطرفين.


فوائد وأضرار طريقة العزل لمنع الحمل


رغم شيوع هذه الطريقة لدى معظم الناس، وقدمها، لكن هناك جانب سيء يكتنفها وهو كونها لا تحمي من انتقال الأمراض الجنسية مثلما يتبادر لأذهان الكثيرين، حيث أنّ العدوى الجنسية لا يمكن تجنّبها من خلال القذف خارج الأعضاء الأنثوية، وإنّما تجنّب الجماع كاملًا، كون الفيروسات المُحتمَل انتقالها توجد في إفرازات ما قبل القذف بالإضافة لوجودها في البول والجدران الجلدية للقضيب، لكن ما عدا ذلك فإن لهذه الطريقة فوائد عديدة تتمثّل في كونها:




  • مجانيّة ومتوفّرة.

  • سهلة وآمنة على المدى البعيد فيما يتعلّق بصحة الرحم والمهبل على خلاف الكثير من طرق منع الحمل الحديثة.

  • لا تقّلل من حميميّة العلاقة بين الطرفين.

  • لا تحتاج إلى تجهيزات أو وصفات طبية أو استشارات سلوكية اجتماعيّة.

اضافة تعليق