ما هى اسباب مرض الكوليرا

  1. Homepage
  2. ما هى اسباب مرض الكوليرا
ما هى اسباب مرض الكوليرا

ما هى اسباب مرض الكوليرا

نتعرف اليوم على  مرض الكوليرا وما هى اسبابه وطريقه علاجه 

 

مرض الكوليرا


يعد مرض الكوليرا Cholera من الأمراض شديدة العدوى والتي تسببه بكتيريا تسمى الضمة الكوليرية Vibrio cholerae، وهي عبارة عن بكتيريا سالبة لصبغة جرام تظهر تحت المجهر على شكل فاصلة ولها سوط وحركتها لولبية، وتتمثل أعراض المرض بالإسهال المائي الشديد والذي في الحالات الشديدة يؤدي إلى الوفاة، وبشكلٍ عام تنتشر الإصابة بالكوليرا في المناطق التي تعاني من الخدمات الصحية السيئة والتلوث العالي في مصادر المياه، وفي هذا المقال سيتم التحدث عن أسباب مرض الكوليرا وأعراض الإصابة وعن أبرز طرق العلاج.

أسباب مرض الكوليرا


غالبًا ما تتواجد بكتيريا ضمة الكوليرية المسببة للمرض في الماء أو الغذاء الملوث ببراز المصاب، وبشكلٍ عام من غير الشائع أن تنتقل العدوى من المصاب إلى من حوله عبر الاتصال المباشر والتعامل معهم، ومن أبرز أسباب الإصابة:

  • شرب الماء الملوث بالبكتيريا، وهي الطريقة الرئيسية لانتشار المرض والإصابة به.

  • تلوث مياه الشرب بشبكة الصرف الصحي.

  • تناول الطعام والخضروات الملوثة ببراز المصاب.

  • تناول الأسماك غير المطبوخة جيدًا والتي تعيش في المياه الملوثة بمياه الصرف الصحي.


أعراض مرض الكوليرا


غالبًا ما تبدأ أعراض الإصابة بالظهور بعد عدة ساعات من دخول البكتيريا الأمعاء إلى خمسة أيام، ومن الممكن أن تكون الأعراض خفيفة ويمكن السيطرة عليها إلا أنها قد تكون خطيرة وتحتاج إلى رعاية خاصة، وأبرز أعراض الإصابة:

  • إسهال مائي شديد يحتوي على مادة بيضاء يشبه ماء الأرز، وهو من أبرز الأعراض المميزة للإصابة بالكوليرا، فخلال ٢٤ ساعة يفقد المريض ما يقارب ١٠-١٨ لتر من السوائل.

  • رائحة كريهة للبراز.

  • القيء والغثيان وآلام البطن.

  • تسارع ضربات القلب وانخفاض ضغط الدم.

  • جفاف الجسم والشعور بالعطش الشديد.

  • فقدان مرونة الجلد بسبب الجفاف.

  • تشنجات العضلات.

  • قلة حجم البول أو انعدامه.

  • الحمى.


علاج مرض الكوليرا


تعد الكوليرا من الأمراض شديدة الخطورة والتي تؤدي إلى الوفاة في حال التأخر في تلقي العلاج، ويعتمد الطبيب في التشخيص على الأعراض الظاهرة على المريض وعلى فحص عينة البراز وزراعتها في المختبر، وأبرز طرق العلاج:

  • العلاج الرئيسي الأول هو تعويض المريض بالسوائل والأملاح عبر الإبر الوريدية أو بالمحاليل الفموية وذلك اعتمادًا على شدة الإصابة، والهدف من هذا العلاج هو منع جفاف الجسم وتعويض الفاقد بالإسهال.

  • العلاج بالمضادات الحيوية، وتقوم المضادات الحيوية على القضاء على البكتيريا وتخفف من شدة الإسهال وتساهم في سرعة الشفاء، وغالبًا لا يتم وصفها إلا في الحالات الشديدة نظرًا لمقاومة البكتيريا الشديدة للمضادات الحيوية، ويقوم الطبيب بوصف المضاد الحيوي المناسب عبر عمل زراعة للبراز في المختبر لاختيار نوع المضاد الحيوي وجرعته المناسبة التي تقضي على البكتيريا.


الوقاية من الكوليرا


يمكن الوقاية من الإصابة عبر غسل اليدين جيدًا وباستمرار، كما يجب تعقيم الخضراوات والطعام قبل تناوله وشرب الماء المعقم، وبتوفر حاليًا مطعوم إلا أنَّ فعاليته تتراوح بين ٥٠٪-٩٠٪ ويوفر حماية لعدة أشهر فقط.
Author Avatar

About Author

Add Comments