متى تكون فرشاة الأسنان ضارة بصحتك ؟

  1. Homepage
  2. الاورام الخبيثة والحميدة
  3. متى تكون فرشاة الأسنان ضارة بصحتك ؟
متى تكون فرشاة الأسنان ضارة بصحتك ؟

متى تكون فرشاة الأسنان ضارة بصحتك ؟

متى تكون فرشاة الأسنان ضارة بصحتك ؟


حقيقة 1 : لا يجب أن يشاركك أحد الأصدقاء بفرشاة أسنانك أبدا ، حتى إذا نسى أحد الأشخاص الفرشاة الخاصة به ، حيث تنتقل الميكروبات من الفم للمواد سريعا ، مما يجعلك عرضة للإصابة بالعدوى المختلفة ، وهذا منافيا للنظافة الشحصية التي تستهدفها .


حقيقة 2 : تجنب دفع الماء لتنظيف المرحاض وأنت تقوم بتنظيف أسنانك بالفرشاة ، فالكثير منا يفعل ذلك وخاصة في الصباح ، عندما نكون في عجلة ، وعندما نقوم بذلك يتناثر الماء لمسافة 3 أمتار ، وإذا كانت فرشاتك بالقرب من هذه المسافة ، يمكن أن تصل لفرشاتك ، وعند استخامها يدخل هذا الماء الملوث لجسمك .


حقيقة 3 : لا تقوم بتغطية رأس الفرشاة بالأغطية البلاستيكية أو الأنسجة الورقية ، لأنها تسبب إنتاج الرطوبة على شعيرات الفرشاة ، وتصبح تربة خصبة للبكتريا الضارة ، التي تسبب العديد من الأمراض .


حقيقة 4 : تجنب وضع فرشاة الأسنان بشكل أفقي على الأسطح ، لأن هذا الوضع يجعلها تبقى رطبة لفترة طويلة من الوقت ، وتسمح لنمو البكتريا ، لذلك يجب وضعها عموديا داخل كوب جاف ، أو الحامل الخاص بفرش الأسنان .


حقيقة 5 : يجب تغيير الفرشاة كل 3 أشهر ، بدون تكاسل ، فالفرشاة القديمة يمكن ان تحتوي على الكثير من البكتريا المسببة للأمراض ، والتي يصعب التخلص منها بأية طريقة .


بعض العلامات التي تشير إلى ضرورة تغيير  فرشاة الأسنان :


1- عندما تتلف الفرشاة : إذا لا حظت أي تغيرات على شعيرات فرشاة الأسنان أو المقبض ، قبل مرور 3 أشهر ، فيجب أن تستبدلها بواحدة جديدة ولا تعتمد على الوقت .


2- تساقط شعيرات فرشاة الأسنان : لا يلتفت الكثير لهذه المشكلة ، ولكنها دليل واضح على ضرورة تغيير الفرشاة ، لأن فاعليتها تقل بصورة كبيرة ، وبالتالي لا تقوم بتنظيف الأسنان جيدا .


3- استخدام الفرشاة مع نزيف اللثة : ينتقل الدم من اللثة إلى الفرشاة ، وتكرار استخدامها يسبب استمرار الالتهابات والبكتريا المسببة لها ، مما يعيق الشفاء من النزيف .


4- بعد الشفاء من المرض : يجب التخلص من الفرشاة التي كنت تستخدمها أثناء مرضك ، لأنها تحتفظ بالكتريا المسببة للعدوى ، مما قد يصيبك بها مجددا .