مسببات الإصابة بالتوحد للأطفال أثناء الحمل

  1. Homepage
  2. الأمومة والطفولة
  3. مسببات الإصابة بالتوحد للأطفال أثناء الحمل
مسببات الإصابة بالتوحد للأطفال أثناء الحمل

مسببات الإصابة بالتوحد للأطفال أثناء الحمل

نقدم لسيادتكم اليوم هذه المقالة الذي تتحدث عن الأمومة والطفولة تحت عنوان مسببات الإصابة بالتوحد للأطفال أثناء الحمل، آملين أن ينال إعجاب الجميع، ونتمنى أن نكون قد وفقنا في كتابة وتجميع المقالة شاملة لكل المعلومات الخاصة بهذا الموضوع وأن نكون عند حسن ظنكم

ما هو التوحد؟

التَّوَحُّد هو اضطراب يُلاحظ على الطفل عادةً منذ الطفولة الباكرة ويؤثر على نموه وتطوره وتختلف مظاهر وميزات التوحد اختلافاً كبيراً، وذلك حسب مستوى التطور والعمر الزمني للفرد. مرض التوحد يصيب الصبيان 3- 4 مرات أكثر من الفتيات. يتميز بتطور غير طبيعي أو قاصر، يظهر قبل سن ثلاث سنوات من العمر، وخلل وظيفي في التفاعل الاجتماعي المتبادل وفي التواصل وسلوكيات نمطية تكرارية محدودة.

- لا زال الغموض يحيط بالأسباب التي تؤدي إلى مرض التوحد عند الأطفال، ولكن تتزايد الدلائل بأنها عوامل تحيط بمرحلة الحمل وقبل الولادة، ومن هذه الدلائل ما نُشر مؤخراً في مجلة طب الأطفال (Pediatrics) حيث وجدت الدراسة أن الأطفال الذين يولدون لنساء البدينات أو يعانين من مرض السكري كان أطفالهن أربع مرات أكثر عرضة لتطوير مرض التوحد من أولئك الذين ولدوا لنساء بوزن صحي وغير مصابات بالسكري.

الدراسة:

  • حلل الباحثون بيانات 2734 زوج مكون من (أم وطفلها) منذ الولادة وذلك بين عامي 1998 و 2014.

  • وتضمنت البيانات المقررة وزن الأمهات ما قبل الحمل والإصابة بمرض السكري، بما في ذلك مرض السكري الحملي.

  • تابع الباحثون الأطفال منذ الولادة مع زيارات دراسية ما بعد الولادة وفحص السجلات الطبية.

  • خلال فترة المتابعة، حدد الباحثون 102 طفل يعانون من التوحد.


النتائج:

  • الأطفال المولودين لأمهات مصابات بالسمنة أو سكري الحمل أو السكري ما قبل الحمل كانوا 3-4 مرات أكثر عرضة للإصابة بمرض التوحد لاحقاً.


- هذه الدراسة تسلط الضوء على أن الخطر لمرض التوحد الذي يصيب طفل من كل 68 طفل وفقا لمراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها (CDC) يبدأ في الرحم ومن هنا يجب أن تبدأ الوقاية.